وطني

محافظة الغابات لولاية سيدي بلعباس تضع آخر الترتيبات تحسبا لأي حراق

وضعت، محافظة الغابات لولاية سدي بلعباس، كل الترتيبات تحسبا لانطلاق حملة مكافحة حرائق الغابات بداية من تاريخ الفاتح من شهر جوان، بتسخيرها لجميع الوسائل المادية و البشرية بما يسمح بالتدخل السريع و الفعال في حال نشوب الحرائق بمختلف المناطق الغابية التي تزيد مساحتها عن 205 آلاف هكتار، نسبة 92.8 منها من أشجار الصنوبر الحلبي المعروفة بقابليتها السريعة للاشتعال. تم اعتماد 10 فرق متنقلة مكلفة بالمراقبة الدقيقة، بما يمكّنها من تحديد موقع اندلاع الحريق في وقت قياسي، مع التعجيل في الإخطار من أجل ضمان التدخل السريع، و 9 فرق أوكلت لها مهام التدخلات الأولية، مزودة بمضخات الضغط العالي للمياه، التي تسمح بالتدخل الفعال للسيطرة على رقعة الحريق خلال العشر دقائق الأولى من اندلاعه، كما تم تخصيص شاحنة دعم وتزويد بالمياه ذات سعة   10آلاف لتر من المياه، إلى جانب ذلك،و لضمان المراقبة الدقيقة بمختلف المناطق الغابية، اعتمدت محافظة الغابات 11 برج مراقبة بوسط الغابات، و 18 نقطة معاينة منها 4 ثبتت بالمناطق المصنفة بالحساسة. زبيدة عبدالقادر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق